يساهم الاستثمار في إنترنت الاشياء في دعم سوق تقنية المعلومات في لبنان، المتوقع نموها سنوياً بنسبة ١٠ في المئة لتصل الى ٨٢٠ بليون ليرة نحو ٥٨٧( مليون دولار) عام ٢٠١٩، وفقاً لشركة (بي ام أي) للبحوث، المشاركة في معرض سمارتكس لبنان المستمر حتى ٢٨ نيسان الجاري في مركز (فوروم دو بيروت).

ويمهد التحول الرقمي الحاصل في لبنان عبر (رؤية لبنان للاتصالات الرقمية لعام ٢٠٢٠) للدخول في حقبة إنترنت الاشياء. وأكد رئيس العمليات في شركة (اس ايه بي) للتحول الرقمي العالمية في منطقة جنوب الشرق الاوسط سمير عارف، أن الفرصة متاحة أمام لبنان لتبني إنترنت الاشياء، بوصفها (الثورة الصناعية المقبلة). ولفت في كلمة خلال سمارتكس الى ان شباكات الكهرباء الذكية المعتمدة على الطاقة الشمسية (يمكنها دعم مستقبل الطاقة في لبنان،

كما يمكن المزارع المتصلة أن تساعد المزارعين على التنبؤ بحجم إنتاجهم من المحاصيل الزراعية وحجم الطلب المتوقع، وتوقيع عقود تأجير ذكية، فيما يمكن السجلات الطبية الرقمية تحسين مستويات العلاج المقدم للمرضى، وتعديلة بما يتناسب وأحوالهم الصحية